× الرئيسية من نحن الرؤية الرسالة الأهداف القيم المعايير كل العلماء اللجان المشرفة سجل كعالم تسجيل الدخول تواصل معنا EN FR DE ZH TR

هل ستساعد الكاميرات الحرارية على إنهاء الإغلاق؟

2021-03-18 Thu

فيروس كورونا: هل ستساعد الكاميرات الحرارية على إنهاء الإغلاق؟

تعد مسألة إعادة الناس إلى الأماكن المزدحمة بدون المخاطرة بنشر عدوى كورونا، من أكبر معضلات ما بعد رفع الإغلاق والحجر المنزلي. في بريطانيا تقول إدارات المطارات وسلاسل الوجبات السريعة وهيئات النقل العام إنها تفكر في استخدام كاميرات التصوير الحراري للمساعدة في وقف انتشار الفيروس.قصدت بي بي سي مطار بورنموث في جنوب إنجلترا حيث التكنولوجيا قيد الاستخدام لمعرفة كيف يمكن التوسع في استخدامها مستقبلاً.


(المصدر بي بي سي)

ما الذي تقوم به الكاميرات الحرارية؟

تستطيع الكاميرات الحرارية، بفضل استخدام تكنولوجيا الأشعة تحت الحمراء، الكشف عن الحرارة التي يشعها جسم الإنسان، وعادة في منطقة الجبهة ثم تقدر درجة حرارة الجسم الأساسية. وتعد هذه الكاميرات أداة قوية جدا، وعادة ما ينشرها الإطفائيون لتعقب الجمرات المحترقة ببطء والبحث عن المشتبه بهم البعيدين عن الأنظار.لكن هذه الكاميرات لم تُصمم لتكون أجهزة طبية.

ولهذا ما الجدوى منها في ظل تفشي الوباء الحالي؟

يمكن أن تقدم قياسا معقولا لدرجة حرارة الجلد، في حدود نصف درجة - لكن هذا ليس قياسا لدرجة حرارة الجسم بالضبط.

 

أقرا أيضا